العدد ١٥ - خريف ٢٠١٦

من مؤلفات الإمام طالقاني

الإيمان بالله وبالإشتراكية

١- من دستور حركة عباد الله الاشتراكيين (١٩٤٤)

المادة الاولى تقول انه على الاعضاء الايمان بالله وان يتشاركون في مثال اجتماعي واحد، هو الاشتراكية.

المادة الثالثة: عبادالله الاشتراكيون هم المدافعون عن الحقوق الحقيقية للعمال والفلاحين والكادحين وهم الاعداء الاصيلون لكل نوع من انواع الدكتاتورية والاستغلال والكولونيالية. المادة الخامسة: الاصلاحات ذات المعنى لا بد ان تبدأ بتحسين الاخلاق الفردية والتوجهات الفردية. 

المادة الثامنة: الدفاع عن سيادة ايران الوطنية واستقلالها.

المادة التاسعة: تدعو الحركة الى النضال ضد كل التشريعات غير الديمقراطية (المادة التاسعة) وفي المادة التاسعة الى تأييد كل الحركات المناوئة للاستعمار (المادة العاشرة).

المادة ١٢: حق العمل لكل الافراد السليمي الاجسام وان يجري تعويضهم حسب قيمة عملهم، المادة ١٣: مصادرة كل ثروة جمعت بطريقة غير شرعية ووضعها في خدمة العمال والفلاحين وسائر الشغيلة. 

المادة ١٥ : تأميم كل الموارد الطبيعية بما فيها المناجم.

 المادة ١٧: بتوزيع الارض على الفلاحين وتنظيم النشاط الزراعي بناء على خطة اشتراكية. المادة ١٩: توسيع الملكية العامة وتأميم الصناعات الثقيلة بالاولوية.

المادة ٢٠: يدعو الدستور المجتمع الى فرض رقابته على الانتاج والتوزيع من اجل تأمين الحاجات الاساسية لجميع الناس.

المادة ٢٣: تقضي هذه المادة المتعلقة بالقضايا الاخلاقية بمنع استهلاك الكحول والمخدرات وممارسات الرشوة والبغاء التي تهدد النسيج الاجتماعي وتوهنه.

المادة ٢٤: تنطوي على تعهد بمعارضة الافكار المادية مثل معارضتهم الافكار الخرافية، في اشارة مزدوجة للتمايز عن رجال الدين الرجعيين وعن الشيوعيين.

المادة ٢٥: دعت فيها الحركة الى احترام حقوق المرأة من اجل بناء جيل جديد اكثر تماسكا١

هذا المقال متوفر للمشتركين فقط. إشترك هنا.

الإيمان بالله وبالإشتراكية
العدد ١٥ - خريف ٢٠١٦